حكاية مريم.. «طالبة جامعة» صباحا و«فتاة متعة» ليلا

تحرير:يونس محمد ٢٩ ديسمبر ٢٠١٥ - ٠٣:٤٣ م
«أيوة أنا عارفة إنى مشيت فى السكة الغلط وبقيت «بنت ليل» وأخره بس الله يلعن أبو الفقر اللى يخلى الواحدة تمشى فى الحرام والسبب أسرتى اللى دخلونى كلية أعلام بجامعة القاهرة، وبقيت اقل واحدة وسط زملائى فكان لازم امشى فى الحرام»..هكذا أضافت «مريم.ع.ح» 21 سنة، طالبة جامعية،