إسلام البحيري.. والموظف الذي يدير الوطن!

كاتب صحفي ومنتج برامج تلفزيونية
٢٩ ديسمبر ٢٠١٥ - ١١:٠٤ م
أسعدتني حالة الجدل التي تسبب بها ما قدمه البحيري في حلقاته، كما أسعدني دفعه لآلاف المسلميين بعد كل حلقة لكي يبحثوا عن قصة أو فتوى ما، أو يتأكدون من صحة حديث معين. حالة صحية من الجدل والنقاش لم نشهدها من قبل، فلأول مرة في تاريخ هذه الأمة يقرر بعض من العامة أن يكون لهم رأي وموقف بعيدا عن المشايخ أو الأئمة.