أهالي حي في الشرقية يستغيثون من «مصنع الموت»

تحرير: التحرير ٢٠ يناير ٢٠١٦ - ١٢:٤٨ م
«لا حياة لمن تنادى».. جملة عن حال الكثيرين الذين يعانون الإهمال واللامبالاه من قبل المسؤولين بمدينة الزقازيق، بالرغم من مناشدات بصرخات عالية واستغاثات كثيرة تقدمت ولكن يبقى الحال كما هو عليه. هذا هو حال الآلاف من المواطنين بمدينة الزقازيق في محافظة الشرقية، حيث يُعانون من التلوث الناتج