عمرو موسى: 25 يناير ستظل دائما رمزا لوحدة الشعب وتطلعه لمستقبل أفضل

تحرير: التحرير ٢٥ يناير ٢٠١٦ - ١٠:١٢ م
وأضاف، في بيان له، أنه في يناير 1952، قام عدد من شباب الفدائيين بعمليات على خط القناة ضد قوات الاحتلال البريطاني، ولجأوا إلى قسم الشرطة في الإسماعيلية ليحتموا به، ووقفت الشرطة المصرية وقتها تحمي المصريين ضد جنود الاحتلال، وكانت النهاية عندما سقط رجال الشرطة والفدائيون شهداء جنبا إلى جنب. وتابع أن