عندما غنى سيد درويش للمسلمين والمسيحيين واليهود.. والشيطان!

١٧ مارس ٢٠١٦ - ١١:١٤ ص
انتفض الشاب المعجزة بنبض الثورة، وانصهر مع الجموع.. موظفين وعمال وحرفيين، أبناء المدن الحديثة، ورأي الوحدة الوطنية تتجلى في أبهى صورة بين المسلمين والمسيحيين واليهود، فقدم (بلادي بلادي/ قوم يا مصري/ أحسن جيوش في الأمم جيوشنا)، وقد استفاد درويش من الإيقاع السريع الذي تفرضه العروض المسرحية التي يشارك