في ذكرى رحيله.. لأول مرة الأبنودي يغيب عن زيارة قبر صديقه أمل دنقل

تحرير:إسلام نبيل ٢١ مايو ٢٠١٦ - ١٠:٥٤ م
كان عبد الرحمن الأبنودي هو الصديق الذي نفذ وصية الدفن في المقبرة في نفس الاتجاه الذي أخبره به أمل دنقل في الغرفة 8 بمستشفى الأورام. "أولئك الغامضون: رفاق صباي يقبلون من الصمت وجهًا فوجهًا فيجتمع الشمل كل صباح لكي نأتنس". الأبنودي الذي لحق بصديقه أمل دنقل بعد مرور 32 سنة من وفاته