ترجمات| الخلود قصيدة لتشارلز سيميك

تحرير: التحرير ٠٦ يوليه ٢٠١٦ - ٠٣:٣٧ م
متجرٌ صغير، هل هي أشياء واهية وظلال كل ما تبيع؟  رأيت صورتي الشاحبة  في السريرة المتلاشية في العتمة  مثل لص نبيل  عاجز أن يختار  بين عقد من اللؤلؤ  وساعة عتيقة معلقة على الجدار.  قطرات المطر قطعت السكينة،  تسيل على الزجاج  ضغطت