شمس البارودي.. من أدوار الإغراء إلى التوبة في أحضان الكعبة

٠٣ أكتوبر ٢٠١٦ - ١٠:٤٢ م
السيدة شمس الباروي، كما تحب أن يناديها الناس، وليست "الفنانة"، ولدت في 4 أكتوبر عام 1945، ومرّت بمحطات فارقة في حياتها، فلم تكن تعلم وهي في أوج شهرتها أن تكون إحدى هؤلاء "الفنانات التائبات" كما يُطلق عليهن، خاصة وهي بطلة أفلام الكبار فقط في فترة الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي. بدأت