أنجب في سن الـ70 وأخفت عليه ابنته خبر مرضه.. 17 معلومة عن عمر الحريري

١٥ أكتوبر ٢٠١٦ - ٠٩:٥٢ م
صوت حنون، زينته ملامح هادئة، وابتسامة خفيفة، ينفذ سحرها إلى القلب دون استئذان، ولم لا والبساطة عنوان حياته، والهدوء طبع لم يفارقه، فعاش هادئًا في وسط صاخب يعج بالصراعات الفنية، لم يشبتك فيه بأي من زملائه، ومات في صمت بعد أن اختل توازنه على المسرح، كما كان يتمنى أن يحدث، تاركًا لنا إرثا