حاكموا صناع الفكر الإرهابي

يجب أن نعترف أن الإرهاب لا دين له ولا وطن، لذا يجب علينا محاكمة صناع الفكر الإرهابى قبل أن نحاكم الإرهابيين المنفذين لأحكامهم وأفكارهم المتطرفة، التى تأتى على المجتمع بالهلاك والدمار، لأننا نعلم أن هؤلاء الإرهابيين تربوا على هذه الأفكار وتدربوا فى معسكرات، الذين يقودون العمليات الإرهابية،