أحمد دومة من داخل زنزانته: على هامش الغياب

تحرير: التحرير ١٨ يناير ٢٠١٧ - ٠٢:٠٣ م
نحتال بالذاكرة حينًا على اعتياد الغياب، وبالخيال أحيانا على انعدام التأثير، ونقاوم بالحب دائما أشواك الكراهية التي يزرعها «السجان» في طريقنا بإصراره على حرماننا من الحرية والحياة. ويزرعها «المسجون الآخر» بتعصبه الأعمى واعتداءاته المتكررة، وينشرها «آخرون»