هدية من الماضي.. الحب بجميع أشكاله في فيلم تسجيلي

لكل منا ماضٍ خاص نشارك ذكرياته مع من نحبهم، ونختار منه ما نحتفظ به بمكانٍ بعيد في روحنا بمنأى عن الفضوليّين، ترتسم على شفاهنا نصف ابتسامة مميزة مصاحبة دائمًا لحنين إلى أيام مضت بحلوها ومرها، وتبقى في النهاية الذكريات. هناك ما يحيي بنا الماضي من جديد فيجعلنا نعيد اكتشاف أنفسنا والتفكير أيضًا في المستقبل