في مقام الأنس والشوق والحوار.. 7 مشــاهد في حضـرة الســـيدة النفـيـســـة

د. مجدي العفيفي
١١ مارس ٢٠١٧ - ٠٢:٣٣ م
 أما قبل،،،، فقل هي مصادفة.. ربما! قل هي مزامنة.. قد يكون! قل هو نداء خفي بلغة الأعماق البعيدة.. أعتقد! قل هو الشوق والحوار في مقام الأنس ونجوى الما وراء! قل ما تشاء.. إلا أنها تبقى ومضات صوفية أشرقت في النفس إشراقا عليَّا.. فما إن تهبط في الغلاف الأرضي لمسجد «السيدة نفيسة»