شهاب الخشاب يكتب «الفهامة 42».. التشيؤ

تحرير: التحرير ١٢ مارس ٢٠١٧ - ٠٧:٣٩ م
هي فين راحت الروح؟ الواحد بقى بيتفرج على الكورة وحاسس إن روح أيام زمان راحت، وفرق الكورة مابقتش تهتم إلا بالفوز والمكاسب المادية اللي بتيجي مع الفوز، واللعيبة مابقاش عندهم ولاء للفريق إنما ولاء للمرتب اللي بيدفعه الفريق، ومابقوش يستمتعوا باللعب قد ما بيستمتعوا بالماركات والإعلانات اللي بيظهروا فيها.