الإفتاء: التعامل بـ«الفيزا كارت» حرام في حالة واحدة

تحرير:باهر القاضي ٢٤ مارس ٢٠١٧ - ٠٣:٥٣ م
قالت دار الإفتاء، خلال ردها على سؤال أحد المواطنين، حول ما حكم الشرع في التعامل ببطاقة الائتمان (الفيزا كارت)؟ بأن بطاقات الائتمان هي: مستندات يعطيها مُصدِرُها -البنك المُصْدِرُ- لشخصٍ طبيعيٍّ أو اعتباريٍّ -حامل البطاقة- بناءً على عقدٍ بينهما يُمَكِّنُه من شراء السلع أو الخدمات ممن يَعْتَمِدُ المستند