سلاح البقلاوة

٠٥ أبريل ٢٠١٧ - ١٢:١٨ م
عندما كنت أقوم بزيارة صديقي محمود قاسم، كان يجب أن أمر خلال واحدة من أكثر مناطق القاهرة ازدحاما، في مدخل شارع عباس العقاد، الشارع المختنق بالبشر والمحلات والسيارات، وعندما أستطيع الإفلات منه، فإنني أدخل إلى واحد من أكثر الشوارع هدوءا، حيث يوجد مسكنه، كأنني فجأة قد انتقلت إلى عالم آخر، ولا بد أن هدوء