«أهالينا ذهبوا إلى ربهم».. ناجون من «مذبحة خان شيخون» يروون مأساتهم

٠٥ أبريل ٢٠١٧ - ١٠:٥٧ م
البكاء والنحيب لا يتوقفان في مدينة خان شيخون الواقعة في محافظة إدلب بسوريا، حيث فتحت الكثير من منازل المدينة أبوابها لاستقبال المعزين أو المطمئنين إلى المصابين، وذلك في غارات بغازات سامة التي تعرضت لها "خان شيخون". خلال دقائق، فقد محمد والده ثم والدته فابن شقيقته (أربع سنوات)،