سما.. مأساة طفلة قتلها الروتين مرتين (صور)

تحرير:محمود عثمان ٢٦ أغسطس ٢٠١٧ - ٠٣:١٩ م
طفلة لم تتجاوز عامها الثامن، حلمت أن تكون طبيبة لتداوي آلام الموجوعين، كانت مثل فراشة لا تكف عن التحليق في محيط أسرتها، استعاضت بها أمها عن سعادة الدنيا كلها، فجأة خطفتها يد الإهمال لتحولها من جسد لايهمد عن الحركة واللهو إلى أشبه بجثة مرابضة على سرير مستشفى، بعدما ماتت إكلينيكيا عليه نتيجة الإهمال،