«التهجير القسري».. طريق الآلام للروهينجا فرارا من جحيم بورما

تحرير:سيد مصطفي ١٤ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٧:٢٤ م
يشتبه محققو الأمم المتحدة في وجود أكثر من 400 ألف من أقلية الروهنيجا لجأوا إلى بنجلاديش هربًا من الحملة الأمنية، بحدوث عمليات اغتصاب جماعي وأعمال قتل وحرائق مفتعلة، فلم تعد المأساة مجرد عمليات قتل وحرق، ولكن باتت عملية "التهجير القسري"، وجهًا آخر لمأساة الروهينجا. قال