هل تنقذ الأمم المتحدة مسلمي الروهينجا من «التطهير العرقي» في ميانمار؟

تحرير:محمد عودة ٢٠ سبتمبر ٢٠١٧ - ١١:١٥ ص
لا يزال «التطهير العرقى» شبحًا يطارد الأقلية المسلمة فى ميانمار، إذ يتعرض مسلمو الروهينجا كل يوم للإبادة الجماعية، دون تدخل من جانب المعنيين بالدفاع عنهم، فيُترَكون فى مهب رياح تلك الهجمات والاعتداءات الوحشية عليهم، وسط صمت دولى، إلا من التصريحات المنددة بما يحدث، والتى لم تتخط التصريحات