«هو دا اللي موجود».. زوجة للقاضي: كان ضعيفا معي ومع غيري زي «الرهوان»

تحرير:سمر فتحي ٠٣ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠١:٣٤ م
جلست «عبير.أ»، ذات الأربعين عاما شاردة الذهن تلتقط أنفاسها بحساب، متوارية عن الأنظار، كأنها تريد ألا يشعر أحد بوجودها، تتحدث بصوت منخفض، قائلة: «يا ترى اللي أنا هعمله صح ولا غلط، بس أنا فاض بيا وقررت أتكلم». مأساة عبير مؤلمة لأبعد الحدود تتلخص -حسب روايتها- في أن زوجها (ع.أ)