عمرو موسى: لولا السادات لكان مصير سيناء مثل الجولان المحتلة

تحرير:عبد الفتاح العجمي ١٨ أكتوبر ٢٠١٧ - ١٢:٠٣ ص
قال الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية، عمرو موسى، إنه لولا الرئيس الراحل محمد أنور السادات، لكان مصير سيناء هو نفس مصير هضبة الجولان السورية «المحتلة»، مشيرًا إلى أن «سماسرة السلام حققوا مكاسب بعد 73». وأضاف موسى، خلال حواره مع الإعلامي شريف عامر،