مصطفى: «الدكتور شال القرنية السليمة وزرعلي واحدة مضروبة» (صور)

تحرير:سمر فتحي ١٦ ديسمبر ٢٠١٧ - ١١:٣٣ ص
لم يعد الأمر يحتمل السكوت بعد أن تقطعت حبائل الصبر وتحولت الأخطاء الطبية في المستشفيات الخاصة إلى مصائب كارثية، لا يكلفون أنفسهم عناء إصلاحها ومحاولة علاج ضحاياها، إنما يتركون المريض يذهب إلى الجحيم، طالما يحتمون بنفوذ المال والسلطة دون رادع. واحد من ضحايا تلك الجرائم الطبية، هو الشاب الأسواني