الصدمات تزيد مخاطر إصابة المراهقين بالصداع

تحرير:رويترز ٠٣ يناير ٢٠١٨ - ١١:١٢ ص
أفادت دراسة أجريت على مراهقين نجوا من هجوم إرهابي في النرويج أن المراهقين الذين يتعرضون لصدمات أو أحداث إرهابية ربما أكثر عرضة للإصابة بالصداع النصفي يوميا أو أسبوعيا. وتؤكد النتائج بذلك أن العنف والصدمات النفسية يمكن أن تؤدي إلى أعراض جسدية. وقالت كبيرة الباحثين في الدراسة سين ستنسلاند من المركز