دولت أبيض.. الأم الارستقراطية أسلمت بسبب «محمد رفعت»

بدءت طريق الفن على المسرح في دور كونتيسة ولم تجد إنها تصلح للكوميديا، لهذا حصرت نفسها في الأدوار الأرستقراطية والتراجيدية، وكادت أن تفقد حياتها في حريق القاهرة.
تحرير:التحرير ٠٣ يناير ٢٠١٨ - ٠٣:١٨ م
في يوم 4 يناير 1978 توفيت دولت أبيض، الفنانة التي وضعت بصمة في دور الام الصارمة القاسية في تربيتها، والام الارستقراطية شديدة التمسك بالتقاليد، بدأت علاقة الفنانة دولت أبيض بالفن عندما اكتشفها الفنان الراحل عزيز عيد في حفل زفاف "ابنة خالتها"، وقرّر وقتها ضمها لفرقته المسرحية في عام 1917، لتقوم بدور "الكونتيسة" في مسرحية "خلي بالك من إميلي"، وبعدها قامت بدور "العروسة" في مسرحية "ليلة الدخلة"، وانتقلت دولت أبيض بعد ذلك إلى فرقة الراحل نجيب الريحاني، ولكنها قضت فيها4 أيام فقط، ورأت وقتها أنها لا تصلح لتقديم الأعمال الكوميدية.
"دولت حبيب بطرس قصبجي"، هو الاسم الحقيقي للفنانة الراحلة التي ولدت في 29 يناير عام 1896 بأسيوط، وكانت والدتها روسية الأصل، أما والدها فكان مترجمًا بوزارة الحربية في السودان، وهناك تعلمت "دولت" بمدرسة الراهبات في  الخرطوم، أما اسم "دولت أبيض" فلم تحمله إلا عام 1923 بعد زواجها من الفنان اللبناني