السيد بدير.. إسرائيل قتلت ابنيه العالم والمجاهد

تزوج السيد بدير من ابنة عمه وأنجب منها العالم سعيد السيد بدير الذي اغتاله الموساد، ثم تزوج الفنانة شريفة فاضل، وأنجب منها ابنًا وحيدًا هو «سيد»، واستشهد في حرب أكتوبر.
تحرير:عبد الفتاح العجمي ١١ يناير ٢٠١٩ - ٠٤:٠٠ م
السيد بدير
السيد بدير
السيد بدير.. فنان تمتع بالعديد من المواهب، إذ كتب ومثّل وأخرج أعماله، واشتهر لدى جمهور الكوميديا بشخصية «عبد الموجود ابن كبير الرحيمية»، ذو الجسد الضخم والملامح الغير مألوفة والدم الخفيف، الذي يكفي أن تراه لترتسم الابتسامة على وجهك، فهي صفات اشتُهر بها الفنان والسيناريست والمخرج الراحل، والذي لفت انتباه الجمهور إليه في فترة قصيرة للغاية وأصبح واحدًا من أشهر نجوم الضحكة بالسينما المصرية في عصره، وامتدت أعماله إلى عقود الخمسينيات والستينيات والسبعينيات.
ولد السيد بدير، في 11 يناير عام 1915 بمحافظة الشرقية، ووالده كان مدرسًا للتربية البدنية بمدرسة «رقي المعارف الثانوية» بجزيرة بدران في شبرا بالقاهرة، حصل على شهادة البكالوريا في عام 1932، والتحق بكلية الطب البيطري لكنه تركها من أجل الفن. بدأ السيد بدير حياته الفنية مترجمًا ومؤلفًا، انطلق