ماري منيب.. أسلمت بسبب زوجها وأُصيبت بالخرس

ماري منيب.. واحدة من أشهر حموات السينما المصرية، ومن أكثر الممثلات اللاتي برعن في تقديم الكوميديا، كما أن لها لزمات وإفيهات لا يمكن أن ننساها.
تحرير:التحرير ٢١ يناير ٢٠١٨ - ١٢:٢٧ م
"اسأليني أنا.. ده أنا مدوباهم اتنين"، و"انتي اشتغلي إيه" و"بلا نيلة" و"إهري يا مهري وأنا على مهلي".. جمل قصيرة محفورة في أذهاننا جميعًا لأشهر حموات السينما المصرية التي أحببناها ورسمت الضحكة على أفواهنا، هي الفنانة القديرة "ماري منيب"، والتي عرفتها السينما المصرية وصنعت تاريخها وظلت أدوارها المميزة في ذاكرتنا إلى يومنا هذا، حيث تركت بصمة لا تُنسى سواء بأدوارها أو حتى بأشهر كلماتها؛ ومازالت ترسم البسمة على وجوهنا للآن.. وترصد "التحرير"، في هذا التقرير، أبرز المعلومات عنها..
1- ماري حبيب نصر سليم، المولودة فى بيروت 11 فبراير 1905، ثم انتقلت مع عائلتها إلى مصر في نفس العام، حيث أقامت في حي شبرا، وعاشت حياة متوسطة بعد وفاة الأب وعملت منذ الصغر، وهي جدَّة الفنان الراحل عامر منيب. 2- بدأت مشوارها كراقصة في الملاهي، وكمغنية، وكان أول وقوف لها