إهانة السفير القطري في غزة تكشف تصاعد الغضب ضد «حماس»

تحرير: التحرير ٢٠ فبراير ٢٠١٨ - ٠٦:٠٢ م
دخلت الحرب الدعائية بين قطر والسعودية في منعطف جديد، بعد الحادثة المحرجة التي وقعت أمس، عندما طرد عمال النظافة في مستشفى الشفاء في غزة السفيرَ القطري محمد العمادي، الذي زار غزة وعقد فيها مؤتمرًا صحفيًا، صرح فيه عن تقديم مساعدات بمبلغ 9 ملايين دولار لسكان غزة. وفي الوقت الذي تطرقت فيه القنوات الإخبارية