اتفاقية الجات تبدأ 2019.. فهل تنخفض أسعار السيارات؟

ينتظر العديد من الفئات في جمهور السيارات ما إذا كانت بعض الاتفاقيات التجارية التي وقعتها مصر قد تؤثر على الأسعار مستقبلًا من عدمه، كما هناك حديث عن هبوط أسعار السيارات.
تحرير:صلاح لبن ١٢ مارس ٢٠١٨ - ٠١:٥٦ م
ينتظر العديد من عشاق السيارات في مصر أحدث مستجدات الأسعار في الفترة المقبلة، والتي بدورها قد تتأثر بعدد من الاتفاقيات والمواثيق التي وقتها الحكومة في الآونة الأخيرة. الحديث عن هبوط أسعار السيارة قد يستدعي معرفة آثار عدد من الاتفاقيات، وأبرزها اتفاقية الجات والاتحاد الأوروبي، وهي المواثيق التي قد يكون لها تأثيرها الخاص على أسعار السيارات المستوردة في مصر، وهو الأمر الذي قد يُحدق حالة من الاهتزاز في أسعار الموديلات المستعملة في الأسواق بشكل واضح خلال الفترة المقبلة.
أثارت تصريحات المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة بشأن بدء سريان اتفاقية الجات في مصر مع مطلع عام 2019، حالة من التفاؤل لدى الأوساط المعنية بالسيارات داخل مصر، والتي لا تزال تعاني من ارتفاع أسعار الموديلات الجديدة بشكل غير عادي، نتيجة لتعويم سعر الجنيه في مقابل الدولار بشكل رئيسي، وهو ما أدى في