مريم ليست الأولى.. من يحمي المصريين في الخارج من الاعتداء؟

تحرير:مؤمن عبداللاه‎ ١٧ مارس ٢٠١٨ - ٠٤:٢٥ م
اختلفت الشخصيات والوقائع متشابهة.. لا يزال مسلسل الاعتداء علي المصرين بالخارج عرض مستمر، فلم تكن الطالبة مريم عبد السلام هي الأولى، وإنما سبقها عديد من الحوادث بين ضرب وسحل وقتل، مما أثار العديد من التساؤلات لعل أبرزها: كيف نوفر الحماية للمصرين بالخارج؟ ومن المسئول عن ذلك؟. تصويرالواقعة