قبل ميرامار والحرافيش.. تعرف على روايات نجيب محفوظ في الدراما

تحرير:أحمد شعراني ٠٣ أبريل ٢٠١٨ - ٠٧:١٢ م
«يذهب الإنسان بخيره وشره، ولكن تبقى الأساطير»، تِلك المقولة الأديب الكبير نجيب محفوظ في روايته «الحرافيش»، وكأنه يصف حاله وسيرته اليوم، التي بقت وستظل، لأنه القاص الأشهر، وصاحب الأساطير والحكايات.. نجيب محفوظ الذي ما زال الفن يستعين بأعماله إلى اليوم، ويتم تحويلها لمسلسلات