«اغتصاب وضرب وغسل سجاد».. السجل الأسود لمدارس التربية الفكرية في مصر

تحرير:محمد رشدي ٢٧ أبريل ٢٠١٨ - ١٢:٥٢ م
بدلاً من احتوائهم وتنمية قدراتهم العقلية والعلمية المتواضعة، تعاملوا معهم على أساس أنهم «عالة»، وبدؤوا في تشغيلهم بأعمال مهينة لهم، وفي حالة الرفض يكون الضرب هو البديل للعمل، هم طلبة المدارس الفكرية؛ حيث يتعرضون لشتى أنواع المعاملة القاسية والإهانة داخل المدارس، بدلاً من تعلم شيء مفيد