«على النوتة يابني» .. 12 جنيه وكوباية شاي تنهي حياة قهوجي الجيزة

تحرير: التحرير ٢٨ أبريل ٢٠١٨ - ٠٢:٣٧ م
كتب- إيهاب عمران: ظل الفشل يلاحقه كظله، حتى أتم 35 عاما، ولا يزال عاطلا بلا عمل وتطارده الديون، والتحق بمهن كثيرة ولكنه أخفق في تحقيق هدفه، أو ضمان حياة كريمة لأسرته، بدأ يلجأ إلى الاقتراض من الجميع وتدهورت حياته، ليتحول «عماد» لشخص آخر، ناقم على الجميع، ووجد في البلطجة الطريق الأسهل