18 سنة عذابا.. «هبة» ودعت جحيم زوجها بجرعة «توكسافين» سامة (صور)

تحرير:محمد رشدي ١٦ يوليه ٢٠١٨ - ١٢:٢٦ م
في أغلب وقائع الانتحار، يكون المنتحر مريضا نفسيا، أو يمر بمشكلات وضغوط عصيبة، خُيّل له استحالة تجاوزها، لكن أن تُقدم ربة منزل على التخلص من حياتها أمام بناتها وعمها بسبب مشكلات مع زوجها، فهذا دال على قهر وذل عايشته مع زوجها، جعلها تبغض الحياة عموما وليس العَيش معه فقط. داخل شارع الكابلات