حكاية راهب في محراب العلم.. 15 معلومة تلخص مسيرة أحمد زويل

تحرير:عمر حسن ٠١ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٥:٥٢ م
كالراهب في صومعته، اعتزل حياة الترف، واتخذ الطريق الصعب، ليختلي بنفسه في محراب العلم، يقضي مئات الساعات داخل المعمل، ليخرج لنا بالأبحاث والدراسات التي تُثري الدوريات العلمية، وتسهم في نهضة الإنسان وتقدمه، وهي الرسالة التي عكف عليها حتى رحيله في 2 أغسطس 2016، ليترك فراغا واسعا لم يتقدم أحد إلى ملئه حتى