تركيا تلجأ إلى دول «البريكس» لتفادي شبح الانهيار الاقتصادي

تحرير:أمير الشعار ١٣ أغسطس ٢٠١٨ - ١٢:١٢ م
تعيش تركيا اليوم على وقع أزمة اقتصادية طاحنة، بعد انهيار سعر صرف الليرة التركية التي فقدت نحو 40% من قيمتها منذ بداية العام، وذلك نتيجة التضخم وعجز الموازنة والحساب الجاري، وأخيرًا العقوبات الأمريكية. وهبطت الليرة التركية إلى 7.24 مقابل الدولار، خلال اليومين الماضيين، في أدنى انخفاض قياسي جديد