الإليزيه يتأهب لإصلاحات صعبة.. هل يغامر ماكرون بشعبيته؟

تحرير:محمود نبيل ٢٣ أغسطس ٢٠١٨ - ١٢:٥٥ م
تبدو الأوضاع في قصر الإليزيه، على نفس مستوى حرارة الصيف المرتفعة، إذ تستعد إدارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، لاتخاذ سلسلة جديدة من القرارات الإصلاحية الهامة لميزانية عام 2019، والتي من شأنها أن تلمس العديد من القطاعات والسياسات الاقتصادية والاجتماعية الحيوية في باريس. واجتمع ماكرون