«هايموتونى يا عمر».. قصة ذبح الطالب «يوسف» في ليلة العيد بعين شمس

تحرير:ياسر عبيد ٢٥ أغسطس ٢٠١٨ - ١٠:٤١ م
"جراج يا أسطى؟"، بهذه الجملة بدأت نهاية حياة الشاب "يوسف" فى عيد مولده الـ23 على يد مجموعة من البلطجية، فى منطقة عين شمس. رفض "يوسف" الطالب بالمعهد العالى للدراسات التعاونية بالمنيرة، الاستسلام أمام البلطجية بأسلحتهم البيضاء، ولم يترك التوكتوك الذى يعمل عليه، ليقتلوه