اللحظات الأخيرة في حياة الطفلة «حبيبة» قبل اغتصابها بالدقهلية

تحرير:a.eldodor ٢٦ أغسطس ٢٠١٨ - ١٠:٢٥ ص
جلست «حبيبة أحمد»، تلهو أمام منزلها، بمركز أجا بمحافظة الدقهلية، ثالث أيام عيد الأضحى المبارك، وعندما انتصف النهار طلبت الطفلة صاحبة السبع سنوات، من والدها الذهاب إلى منزل شقيقتها، وتمضية باقي اليوم معها. دقت «حبيبة»، جرس باب منزل شقيقتها، ليفتح لها الباب «إبراهيم»