رحلة هاني سلامة في السينما.. من «مصير» يوسف شاهين للعودة مع أحد تلاميذه

تحرير:ريهام عبد الوهاب ١٠ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٥٦ م
لم يكن يطمح يومًا أن يكون ممثلًا، ربما ذلك لكونه لا يعلم أن لديه الموهبة، فلم يفعل مثل الكثيرين، الذين حكوا عن ذكريات الطفولة، وأنهم كانوا متيمين بالفن منذ الصغر، ويقفون أمام المرآة، وتبدأ وصلة التقليد، فهو لم يسع حتى إلى نيل فرصة صغيرة فى عمل فنى، إلا أن الحظ لعب دوره مع الشاب هانى سلامة،