ضربة جديدة لماكرون بعد استقالة وزير الداخلية الفرنسي

تحرير:أحمد سليمان ٠٣ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠١:٤١ م
أزمات عديدة واجهها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، خلال الأشهر القليلة الماضية، تسببت في هبوط معدلات شعبيته إلى مستويات غير مسبوقة. الأزمة هذه المرة تأتي من أحد حلفائه السابقين، حيث أعلن وزير الداخلية جيرار كولومب تقديم استقالته، ليصبح ثالث وزير يتنحى في غضون شهرين. وأشارت وكالة "فرانس برس"