جنازة الأنبا بيشوي بحضور رجال رجال الكنيسة والدولة

تحرير:بيتر مجدي ٠٤ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٢:٢٧ م
ترأس الأنبا باخوميوس مطران البحيرة ومطروح والخمس مدن الغربية في ليبيا، صلوات الجنازة على الأنبا بيشوي، مطران دمياط وكفر الشيخ لبذي رحل عن عالمنا مساء أول أمس الثلاثاء، نيابة عن البابا تواضروس الثاني، الذي يتواجد حاليا في رحلة رعوية بأمريكا، بمشاركة الأنبا موسى أسقف الشباب والأنبا دانيال سكرتير المجمع المقدس، وعدد من مطارنة وأساقفة الكنيسة والكهنة والرهبان والراهبات، وأبناء مطرانية دمياط في دير القديسة دميانة، بلقاس، حيث سيدفن جثمان المطران الراحل، بالمقبرة المعدة بالدير رفقة سابقيه من مطارنة وأساقفة دمياط.
وشارك في صلوات الجنازة مجموعة من رجال الدولة في محافظة دمياط منهم مندوب عن الرئيس السيسي، وقيادات دينية إسلامية، منهم ممثل عن شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب. وفي بداية كلمة ألقاها خلال صلوات الجنازة، نقل الأنبا باخوميوس تعازي البابا تواضروس، ثم اذيعت كلمة مسجلة للبابا أرسلها من أمريكا، قدم خلالها البطريرك