loading...

ثقافة و فن

هشام نزيه: موسيقى «العهد» ليست ترانيم كنسية

هشام نزيه

هشام نزيه



منذ بدايته فى مجال الموسيقى التصويرية، اختار الموسيقار هشام نزيه، أن يكون مختلفًا ومتميّزًا، لذا كانت أعماله غير تقليدية وتحمل مفاجآت وجملًا لحنية غير متوقعة، حيث بدأ مشواره بفيلم «هيستريا» للراحل أحمد زكى، والمخرج عادل أديب، مرورًا بعدد من الأعمال السينمائية والدرامية، مثل: «الساحر، والفيل الأزرق، والسبع وصايا»، وغيرها من الأعمال المتميزة.

وصولًا إلى مسلسل «العهد» الذى يُعرض حاليًّا خلال الموسم الدرامى الرمضانى، ويقدّم فيه نزيه موسيقى لفتت الانتباه منذ نشرها على موقع «يوتيوب» قبل عرض المسلسل.

نزيه قال إن «المحرّك الأول لاختيار الموسيقى يكمن فى موضوع العمل نفسه وطريقة الحكى، وإن طريقة المؤلف محمد أمين راضى، مختلفة ومتميزة وليست تقليدية، لأنه يقدّم نوعًا جديدًا من الدراما، لذلك كان لا بد أن تكون الموسيقى غير تقليدية»، لافتًا إلى أنه يبحث دائمًا عن التجديد، لأنه يعشق المغامرة ويفضّل العمل فى نوعية الأعمال المختلفة، مثل «العهد، والسبع وصايا»، لأنها تعطى براحًا للتجريب.

كما أضاف أن فريق العمل كان يعلم أنه سوف يتعرَّض للانتقاد، لأنهم يقدمون نوعية تختلف عن كل ما هو سائد على الساحة الدرامية.

وحول ما أُثير عن ارتباط الموسيقى التصويرية للمسلسل بألحان قبطية، أكد أن الموسيقى نفسها ليس لها أى صلة بالألحان القبطية أو الديانة المسيحية، مشيرًا إلى أنه وضع الموسيقى فى البداية، وكان المخرج خالد مرعى حريصًا على أن تكون واقعية، حتى تعطى للمسلسل أجواءً مصرية خالصة، وكان يفكّر أن تكون دون كلمات. 

لكنه وجد أن إضافة كلمات ستكون أكثر ملاءمة للمسلسل، وجرب وضع كلمات باللهجة العامية أو الصعيدية على الموسيقى، إلا أنها كانت تعطى انطباعًا بالمباشرة على عكس طبيعة المسلسل، لذلك قرر البحث فى التراث لاختيار كلمات مناسبة، فاختار اللغة القبطية، وهو اختيار ليس له أى ارتباط بالعقيدة بل لأنها اللغة الأصل التى كان يتكلَّم بها كل المصريين قبل اللغة العربية.

كما أوضح أنه لا يفهم اللغة القبطية، لذا اختار أحد أصدقائه المسيحيين الدارسين للغة القبطية، وطلب منه ترشيح كلمات قبطية للموسيقى التى كان قد انتهى من تأليفها بالفعل، على أن لا تكون للكلمات أى علاقة بالديانة المسيحية، وتكون ملائمة لفكرة المسلسل التى تتحدّث عن الهلاك بسبب الصراع على السلطة. 

وبالفعل اختار له سطرين، يقول مطلعهما «نجنا من الهلاك»، وهى كلمات من كتب التراث القبطية بعيدًا عن الديانة المسيحية، وتغنى فى 40 ثانية فقط من أصل 80 دقيقة هى مدة الموسيقى التصويرية للمسلسل كله.