loading...

مشاهير

عانت مع السرطان وتدمن السكر.. 15 معلومة عن «إعلامية العرب في هوليوود»

عانت مع السرطان وتدمن السكر.. 15 معلومة عن «إعلامية العرب في هوليوود»


نادرًا ما يحصل إعلامي عربي على مكانة عالمية كبيرة أو يتابعه عدد من المشاهدين الغربيين ذوى الثقافة المختلفة، ربما بدأ في الفترة الأخيرة بعض الإعلاميين في كسر هذه القاعدة أهمهم باسم يوسف، إلا أن ثمة تجربة أخرى كانت مثيرة للاهتمام، وهي تجربة الإعلامية اللبنانية ريا آبي راشد، التي كانت مختلفة كثيرًا عن أي تجربة أخرى.

تحوّلت ريا أبي راشد من محررة «صحفية صغيرة»، إلى «إعلامية» يطلبها نجوم هوليوود بالاسم، ليس فقط بل ويحلون ضيوفًا معها في لقاءات صحفية، دون أن يتقاضوا دولارًا واحدًا، رحلة طويلة بالتأكيد كان لها صعوباتها ومحناتها، إلا أن الفتاة اللبنانية تمكنت منها جميعًا.

نستعرض خلال التقرير التالي أبرز المعلومات التي لا يعرفها جمهو ريا عنها، وعن مشوارها الناجح، التي قد يشكل بعضها مفاجأة لهم.

- في الحياة العملية..

1- عملت في الإعلام صدفة

كشفت الإعلامية اللبنانية في وقت سابق، عن دخولها المجال الإعلامي عن طريق الصدفة، قائلة إنها لم ترد قط أن تكون إعلامية، وإنما كانت تفضل أن تكون محامية أو سياسية في مقتبل عمرها، وأضافت أنها حينما وقفت أمام الكاميرا لأول مرة، شعرت أن هذا هو المكان الصحيح لها.

2- بدأت العمل الإعلامي وهي طالبة ذات 18 عامًا

دخلت ريا المجال الإعلامي عندما كان عمرها 18 عامًا، وكانت تدرس الاقتصاد، وكانت البداية مع إذاعة «RML» وتليفزيون «MTV» اللبناني، و«Murr TV2»، كما كانت تقدم الأخبار السينمائية في برنامج يدعى «The Music Show»، وبعد ذلك دعيت لعمل مقابلات مع نجوم سينمائيين، وبعد انهائها بكالوريوس الاقتصاد، حصلت على شهادة عليا في الدراسات السينمائية من لبنان، ثم انتقلت إلى بريطانيا للحصول على شهادة أخرى في الصحافة المرئية، وفي عام 2000 التحقت بـقناة "إم بي سي"، وقدمت برنامج "ستارز" الذي كان يعرض على "mbc2".

3- أول لقاء لها مع نجم عالمي كان عام 1998

كان اللقاء الأول لـ"إعلامية العرب في هوليوود"، مع ميج رايان عام ١٩٩٨، وتقول إنها كانت وقتها متحمسة جدًا للقاء، «حتى إني اشتريت لها عباءة كهدية».

4- أقامت في بريطانيا من أجل عملها

بعد بزوغ نجمها، ولقاءاتها المتعددة، أيقنت ريا أنه من الصعب أن تظل مقيمة في لبنان، وأنه من الضروري أن ترحل لبلد مثل بريطانيا حتى تتمكن من القيام بعملها العالمي، وتقول: "أعيش في بريطانيا وأقدر كثيرًا قوانينها، واحترامها حقوق الإنسان، وحصلت على جواز سفر بريطاني، لكنني لن أصبح بريطانية أبدًا".

5- نجوم هوليوود يحضرون معها بدون مقابل

نفت ريا في وقت سابق، أن يكون هناك إغراءات أو أجور مادية تدفع للنجوم الأجانب ليظهروا في برامجها، وقالت إنهم لا يدفعون أي مبلغ للنجوم الكبار الذين تلتقي بهم، غير أنه من الصعب جدًا الوصول إلى هؤلاء النجوم والحصول على لقاء معهم.

وأوضحت أن النجوم كلما قدروا عمل الإعلامي ومهاراته في المحاورة، وعرفته بعض الاستديوهات، تزيد فرص اللقاءات التي يمنحونها له، ويعتبرون أن تلك المقابلات جزء من الدعاية للفيلم.

6- لا تحب جوليا روبرتس لمعاملتها السيئة

من المواقف التي لا تنساها ريا، لقاؤها مع النجمة جوليا روبرتس الذي جعلها تشعر بنوع من الإحباط، وتقول: "جوليا روبرتس لا أحبها كثيرًا لأنها في الحياة عكس مما هي على الشاشة، وأنا لا أحب هذه النوعية من الناس، كما أنها لا تحب أن تجري مقابلات مع النساء بل تفضل الرجال".

وتضيف: "أذكر أنني عندما دخلت عليها الغرفة التي من المقرر إجراء اللقاء فيها انفعلت كثيرا قبل أن تعرف من أنا، وجرى اللقاء في جو صعب، لدرجة أني أصبت بالإحباط، كوني أعرف مدى شعبية جوليا في الشرق الأوسط". وبعد ثاني مقابله لها معه النجمة العالمية، قالت إنها لا تكرهها، لكنها أيضًا لا تهضمها، وأشارت إلى أنها في المرة الثانية كانت ودودة أكثر خاصة بعدما أنجبت أطفالًا.

7- يطلبها نجوم هوليوود بالاسم

قالت ريا في إحدى حواراتها إن بعض نجوم هوليوود يحبون إجراء الحوار معها، ويقدرون أنها من الشرق الأوسط. وكشفت أن النجم العالمي، جورج كلوني، طلبها بالاسم لكي تجري معه مقابلة في مهرجان "فنيس"، وهي كانت المقابلة الوحيدة له.

8- تعتبر برنامج "سكوب" ابنها الحقيقي

قدمت ريا برنامج "سكوب" على فضائية "MBC1"، وهو يعتبر أشهر وأنجح برامجها، وكانت تستضيف خلاله نجم عالمي بشكل أسبوعي، وهو ما جعله مميزًا عن غيره من البرامج. وتعتبر الإعلامية اللبنانية، أن هذا البرنامج هو "ابنها"، لذا فهي لا تفكر في التوقف عن تقديمه، مشيرة إلى أنها ترى أن البرنامج يمكن أن يعيش لثلاثين سنة، وربما أكثر، لأنه متجدد والمشاهدون يعشقونه.

في الحياة الشخصية..

9- زوجها إيطالي الجنسية

تزوجت ريا في سن 34 عامًا، وتعمدت تأخير الزواج من أجل تحقيق نجاحها العملي، الذي حققت الكثير منه بالفعل، حتى تزوجت من صحفي إيطالي، يعمل في المجال الرياضي، يسمى "فاليريو".

10- تسمي زوجها "الشجرة"

تقول ريا دائمًا أنها تسمي زوجها "الشجرة"، لأنه دائمًا يطور منها، ودائمًا ما تحصل منه على الدعم، إضافة إلى أنه يؤيدها في عملها بشكل كبير.

11- تكره السياسة
رغم دراستها الاقتصاد وتقربها من العمل السياسي في بدايتها، ورغبتها في العمل كمحامية أو سياسية، أصبحت ريا تكره السياسة بشكل كبير، بسبب الصراعات والحروب، مشيرة إلى أنها تحب الترفيه بشكل كبير.

12- مدمنة "سكر"

من العادات السيئة التي أعلنت ريا أنها ترغب في تركها إلا أنها لا تستطيع، هي أكل السكر، لافتة إلى أنها تدمنه بشكل كبير. تقول ريا: "أتمنى أن أتوقف عن أكل السكر، أعلم أن العديد من الكتب تحث على الابتعاد عن السكر للأبد، لكني أجد هذا مستحيلًا".

13- التدخين سبب لها أزمات مع حماتها
تكره الإعلامية اللبنانية التدخين بشكل كبير، كما أنها تبتعد عن أي شخص مدخن، ورغم ذلك فإن حماتها لا تفارق السيجارة يدها، وهو ما يهدد علاقتهما كما تقول ريا. توضح أنها تحاول لفت انتباها بشكل غير مباشر، خاصة بعد إنجابها سيشكل الأمر خطورة وجدية.

14- عانت من السرطان

في مقابلة لها مع مجلة لها، أعربت ريا، عن صدمتها حين تناقلت المواقع الإلكترونية خبر إصابة النجم أحمد حلمي بمرض السرطان، كما قالت إنها فكرت هي وزميلها "قصي خضر"، بإرسال رسالة لأحمد حلمي بعد معرفتهما بمرضه، لكنهما تراجعا عن الموضوع، لأن الأمر صعب للغاية، مشيرة إلى أنها عانت كثيرًا مع مرض السرطان.

وتضيف: "المسألة كانت دقيقة للغاية، وأنا شخصيًا عانيت ما عانيته من السرطان، بسبب إصابة والدتي بهذا المرض اللعين منذ سنوات وتوفيت بسببه، كما أنه لا يزال يسري في عائلتي، وأصيبت به خالتي أيضًا، وأنا أجري فحوصات باستمرار خوفًا منه".

15- فاشلة في "الطبخ" وزوجها من يقوم بالأمر
في لقائها مع مجلة "فستاني"، قالت "ريا" إنها فاشلة في الطبخ بشكل كبير، وأنها لا تعرف أن تصنع أي نوع من الطعام، وأوضحت أن زوجها بارع بشكل كبير في الأمر، لدرجة جعلتها تعتمد عليه في إعداد الطعام.