loading...

التحرير كلينك

«الرجيم صعب؟».. هذه الأمور سبب فشلك في إنقاص الوزن

«الرجيم صعب؟».. هذه الأمور سبب فشلك في إنقاص الوزن


​قد يبذل العديد من الأشخاص مجهودات كبيرة لمواجهة مشكلة السمنة، فالبعض يلجأ إلى الخضوع لعمليات جراحية لشفط الدهون وتدبيس المعدة، والبعض الآخر يحاول أن يخسر هذا الوزن الزائد عن طريق اتباع حمية غذائية.

ولا شك أن الرجيم في بعض الحالات قد لا يكون العامل المؤثر في إنقاذ الوزن، بحيث يصعب على المرء الاستمرار بشكل سلس في اتباع تلك الحمية الغذائية بشكل سليم، وهو الأمر الذي يجعله يعجز عن فقدان الوزن، ومن ثم يفشل في تحقيق هدفه.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن أسباب الفشل في إنقاص الوزن قد يرجع إلى أسباب متعددة، منها:

الكتمان

كتم رغبة الطعام لفترات طويلة وإلهاء النفس في العمل أو نشاط آخر، يجعل الجسم ينتظر بفارغ الصبر تلك اللحظة التي سيُسمح له فيها بتناول الطعام، وحينها يبدأ في تناول الطعام بقدر لا يتناسب مع المفروض اتباعه في النظام الغذائي.

الارتداد

واحدة من آفات بعض الأجسام، حيث تتمتع بقدرات كبيرة على فقدان الوزن بشكل سريع، ولكنها تعاني أيضًا من فشل تام في الحفاظ على ما تم فقده، ولذلك فإن على الإنسان أن يحاول فرض نسق من تناول الطعام على هذه النوعية من الجسم.

الإفطار

الإفطار هي الوجبة التي يتم بناء نشاط الجسم وقدرته على حرق ما اختزنه من دهون عليها، ولذلك فإن التفكير فقط في عدد السعرات الحرارية أمر ضار، ولابد من معرفة تأثير كميات الكربوهيدرات والدهون التي يحصل عليها الجسم في هذه الوجبة، ولذلك فإن اتباع تعليمات الطبيب بحذافيرها قد يؤدي إلى أفضل نتيجة ممكنة.

السعرات الحرارية

 

ما يفهمه العديد من هواة اتباع الأنظمة الغذائية الفاشلة هو اتباع حمية تسمح للجسم بتناول أقل كمية ممكنة من السعرات الحرارية، ظنًا منهم أن هذا النسق هو ما سيؤدي حتميًا لفقدانهم وزنهم الزائد، غير أن هذا الأمر يعد واحد من أكثر الأمور التي تحول دون خسارة الوزن، كونه لا يسمح للجسم بتناول الكميات التي تغنيه عن غيرها من السعرات الحرارية.
الحرمان

 

إذا كنت من هؤلاء الأشخاص الذين يعتقدون أن الحرمان هو أفضل طريقة لإنقاص الوزن، فإنك تبدو مُضلل، فالسماح للجسم بتناول ما يشتهي بكمية محددة أفضل بكثير من منعه التام عن ذلك، وهو ما يجعله يصاب بحالة من الشراهة في تناول الطعام بشكل واضح.