loading...

ثقافة و فن

محمود حجازي.. تميز في «أبو العروسة» وهذه حقيقة انفصاله عن ابنة شريف منير

محمود حجازي وأسما شريف منير

محمود حجازي وأسما شريف منير



أصبح الفنان الشاب محمود حجازي محل حديث كثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعية خلال الأيام الأخيرة، وذلك بعدما ترددت شائعات بانفصاله عن خطيبته أسما شريف منير، ابنة الفنان شريف منير، وما رجح كفة ذلك، تغيير "أسما" حالتها الاجتماعية على "فيسبوك" من مخطوبة إلى عزباء، إلى جانب حذفها لكل صورها مع "حجازي"، وكتبت على صفحتها: «لا شيء يبقى للأبد، الحمد لله على كل شيء..»، وردت على تعليقات معجبيها، قائلة: «كلّ شيء بإرادة الله، ولعلّ الخير فيما حدث».

ووسط كل هذه الأقاويل ما زال "حجازي" يحتفظ بحالته الاجتماعية كخاطب، لكن من دون الإشارة للخطيبة، وتزامن ذلك مع ما نشره والدها عبر حسابه على «انستجرام»، حيث شارك متابعوه صورة مكتوبا عليها: «إحساس صعب إنك تسيب حدّ عشان متأكد 100% أنّ ما ينفعش تكمّل معاه، وفي الوقت نفسه متأكد 200% إنك مش هتعرف تبقى مبسوط مع حد تاني غيره»، إلى أن خرج الثنائي "أسما وحجازي" ونفيا، في تصريحات صحفية، انفصالهما.. وهذه أبرز المعلومات عن الممثل الشاب:

1- درس في المعهد العالي للفنون المسرحية، وبدأ حياته الفنية في المسرح من خلال مسرحية "السلطان الحائر"، بطولة محمد رياض. 

2- نال شهرة واسعة بعد مشاركته في إعلان مشروب "فيروز" وهو يقول جملته الشهيرة "إنت تافهة ومشاكلك أتفه".

3- بعد ظهوره في الإعلان شارك في العديد من الأعمال الفنية بأدوار صغيرة، مثل مسلسلات "ملكة في المنفى" و"رمضان مبروك أبو العلمين حمودة" و"فيفا أطاطا" و"سرايا عابدين". 

4- أسهم دوره في مسلسل "ونوس"، في معرفة الجمهور به، ونال مشهد إغواء "ونوس" أو يحيى الفخراني لـ"غريب" أو محمود حجازي ودفعه للانتحار، انتشارا كبيرا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي وقتها. 

5- تميز في سباق دراما رمضان الماضي بثلاثة أعمال تليفزيونية، وهي «كفر دلهاب» بطولة يوسف الشريف، «الحصان الأسود» بطولة أحمد السقا، و«كلبش» بطولة أمير كرارة.

6- كان دور «طلبة» صديق «طبيب كفر دلهاب»، يوسف الشريف، من الأدوار التي لاقت اهتمامًا من جمهور مواقع التواصل الاجتماعي، إذ قدمه حجازي بخفة ظل شديدة نالت الاستحسان، وكان له لازمة كلامية شهيرة هي «يا طبيب» موجهًا حديثه ليوسف الشريف، خلال مرافقته لرحلة بحثه عن أسباب اللعنة التي حلّت على الكفر، موقع أحداث العمل التليفزيوني، وجمع في دوره بين الشجاعة والخوف في نفس الوقت من المسؤولين بالكفر منهم «شيخ الغفر».

7- رغم ظهور حجازي في حلقات معدودة من «كلبش»، فإن شخصية «زياد» التي قدمها كانت المحور الرئيسي في اشتعال أحداث العمل، بعد تصويره لجريمة قتل، ثم مقتله على يد أمين الشرطة الفاسد «زناتي»، محمد دياب، وإلصاق التهمة ببطل العمل «سليم الأنصاري»، أمير كرارة، ليمثل بذلك نموذجًا لكثير من الشباب الذين يرغبون في عيش حياتهم بسلام، ويطمحون في تحسين أحوال البلاد، لكن الفساد لا يتيح لهم هذه الفرصة.​

8- وفي موسم عيد الفطر الماضي، شارك محمود حجازي في فيلم «هروب اضطراري» بشخصية أحد الضباط المسؤولين عن القبض على المتهمين الأربعة في جريمة القتل التي انطلقت منها الأحداث، وهم أحمد السقا، أمير كرارة، غادة عادل، ومصطفى خاطر.

9- انتشرت صورة تقارن بين ملامحه وملامح "بهاء" الذي ظهر في فيلم "التجربة الدنماركية"، كأنهما شخص واحد، ولكن بعد البحث تبين أن الأخير يدعى خالد شبل، وابتعد عن المجال الفني بعد أن هاجر إلى الولايات المتحدة الأمريكية بعد العرض الخاص لفيلم التجربة الدنماركية، وعلّق "حجازي" على هذه المسألة عبر صفحته الشخصية بموقع "فيسبوك" قائلًا: "أول مرة أكتب عن الموضوع ده.. كنت بقول أي كلام وهيروح لحاله وبلاش أكتب حاجة بس كفايا بقى.. بصراحة إيه الأوفر ده.. مش عشان محتاجين شويه تفاعل على الصفحات تعملوا كده يابتوع السوشيال ميديا.. ده فنان محترم اسمه خالد شبل فرق السن بيني وبينه يجي 10 سنين مثلا".

حجازي

10- يُعرض له خلال هذه الفترة مسلسل «أبو العروسة» على شاشة DMC، والذي يشارك في بطولته مع سيد رجب وسوسن بدر، وحقق نسبة مشاهدة جيدة ونال اهتمام رواد مواقع التواصل، كما ينشغل بتصوير دوره في الجزء الثاني من مسلسل «الأب الروحي»، إلى جانب فيلم «122» مع مجموعة من الفنانين، منهم أمينة خليل وطارق لطفي.