loading...

ثقافة و فن

تعرف على تفاصيل الدورة 33 من مهرجان الإسكندرية السينمائي

يوسف شاهين ومحفوظ عبد الرحمن

يوسف شاهين ومحفوظ عبد الرحمن



تنطلق فعاليات الدورة الـ33 من مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، خلال الفترة من 7 إلى 12 أكتوبر المقبل، والتى تحمل اسم الفنان الكبير حسين فهمي، تقديرًا لعطائه الكبير للسينما.

وتحل إسبانيا ضيفة الشرف على المهرجان الذي يقام تحت رعاية حلمي النمنم وزير الثقافة، وبرئاسة الناقد السينمائي الأمير أباظة.

ونستعرض في السطور التالية تفاصيل ليالي  مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط.

برنامج خاص للفنان حسين فهمي

ينظم مهرجان الإسكندرية السينمائي، احتفالية خاصة للفنان الكبير حسين فهمي ثالث أيام المهرجان، بحضور عدد كبير من زملائه وأصدقائه من نجوم السينما وصناعها في مصر ودول البحر المتوسط، يتخلل الاحتفال عرض فيلم وثائقي عن مشواره الفني.

ويعقبها ندوة يتحدث «فهمي» عن أبرز المحطات في مسيرته الفنية وخاصة السينمائية، ومن ثم إهدائه «علم الدورة» الذي لا يهدى إلا لكبار النجوم؛ الحائزين على ميدالية المهرجان الذهبية لعروس البحر المتوسط التي تُقدم له في حفل الافتتاح من حلمي النمنم وزير الثقافة والدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية ورئيس المهرجان الأمير أباظة.

كما يخصص المهرجان برنامجا لعرض أفلامه «الإخوة الأعداء، والعار، وخللي بالك من زوزو، وانتبهوا أيها السادة»، وتصاحب الأفلام ترجمة إلى الإنجليزية لضيوف المهرجان، ويأتي ذلك في إطار تقدير الجهود التي قدمها حسين فهمي في السينما وترأسه لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي خلال فترة من أزهى عصورها.

ويتم توزيع كتيب عن سيرة ومسيرة الفنان حسين فهمي على ضيوف المهرجان، من إعداد الكاتب محمد محمد مستجاب.

محفوظ عبد الرحمن داخل أسوار المهرجان

وتقرر تكريم اسم الكاتب الراحل محفوظ عبدالرحمن، ومنحه الميدالية الذهبية؛ تقديرًا لعطائه الكبير للفن والثقافة، وتتضمن الاحتفالية حفل تكريم وإهداء اسمه الذي ظل لسنوات حتى رحيله رئيسا شرفيا للجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما التي تنظم المهرجان وعضوا بمجلس إدارتها لسنوات أخرى.

كما سيتم عرض فيلم «ناصر 56» من تأليف محفوظ وإخراج محمد فاضل، يعقبه ندوة بمشاركة زوجته الفنانة سميرة عبد العزيز والمخرج محمد فاضل والفنانة فردوس عبدالحميد.

الإسبانية عايدة فولش

أعلن  الأمير أباظة، رئيس المهرجان، تكريم الفنانة الإسبانية عايدة فولش بحضورها حفل الختام، ويأتي ذلك في إطار اختيار إسبانيا كضيف شرف للدورة الـ33، حيث سيتم عرض عدد من الأفلام الإسبانية حصريًا لأول مرة من إنتاج 2016 - 2017.

«عايدة فولش» هى ممثلة إسبانية شابة، بدأت رحلتها مع التمثيل كهاوية في المسرح المدرسى، قبل أن تنتقل إلى عالم الاحتراف من خلال التمثيل على خشبة المسرح، إلى أن تم اختيارها لبطولة فيلم «مسافرة شنغهاي»، وانطلقت نجوميتها لتشارك مع كبار المخرجين في أفلام مثل «25 كجم» الذي فازت عنه بجائزة أحسن ممثلة في مهرجان مالاجا 2009، ومن بين أعمالها «موجة من شنغهاي» و«الاثنين إلى الشمس».

كتيبات عن ..

ومن بين المكرمين أيضًا بالمهرجان الفنانة صفية العمري والمخرج خالد يوسف، ومدير التصوير عصام فريد، والناقدة نعمة الله حسين، على أن يتم إصدار كتاب خاص بكل شخصية حول مسيرتها الفنية وأبرز الأعمال السينمائية.


عرض الفيلم البوسني «ليلى»

ويشارك الفيلم البوسني «ليلى» في مسابقة الأفلام القصيرة ضمن مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، وتدور أحداثه فى إطار اجتماعى رومانسى حول ليلى التي تعيش مع والدها العجوز، إلى أن تلتقي بـ«فيداد» الذي تقع في حبه ويطلب منها الانتقال للعيش معه وترك والدها، وعُرض الفيلم بمهرجان «كان» السينمائي في دورته الأخيرة.

والفيلم من بطولة ليلى هادزيتش، وفيداد تيرزيتش، وسلوبودان كاباكوفيتش، وصوره لورينزو فابرو، وكتبه وأخرجه ستيجن بوما، وهو مخرج ألماني يدرس بأكاديمية سراييفو للفيلم، ويعد "ليلى" فيلمه الثاني.

«شاهين» في المهرجان

كما سيتم عرض الفيلم الوثائقي «شاهين في السينما الجزائرية» للمخرج سليم عقار، وتم تصوير جزء كبير منه في حياة المخرج الكبير يوسف شاهين، حيث يتضمن حوارا أجراه المخرج مع شاهين خلال إحدى زياراته للجزائر، إضافة إلى مشاهد من أفلام شاهين التي شاركت الجزائر في إنتاجها، ومنها «العصفور» و«عودة الابن الضال»، كما تتحدث بالعمل المخرجة ماريان خوري والمخرج الجزائري أحمد راشدي والناقد الكبير علي أبو شادي.

ومن المقرر أن تقام ندوة خلال المهرجان، يشارك فيها المخرج سليم عقار، والمخرجة ماريان خوري، والناقد الكبير علي أبو شادي.

مناقشة القضايا المعاصرة

ويطرح موضوع الهجرة غير الشرعية على مائدة الدورة الـ33 من مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، إذ سيتم مناقشة قضية الهجرة ومخاطرها وآثارها على دول شمال وجنوب البحر المتوسط.

يذكر أن مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، قد تأسس في عام 1979، وتنظمه سنويا الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما، بالتعاون مع وزارتي الثقافة والسياحة ومحافظة الإسكندرية، وهو يشمل مسابقتين رسميتين، إحداهما للأفلام الروائية والوثائقية الطويلة، وأخرى للأفلام الروائية والوثائقية القصيرة.