loading...

علوم و تكنولوجيا

مجهر تبريد إلكتروني يمنح ثلاثة علماء جائزة «نوبل» في الكيمياء

نوبل - صورة أرشيفية

نوبل - صورة أرشيفية



أعلنت جمعية نوبل في معهد كارولينسكا، اليوم الأربعاء، عن الفائز بجائزة نوبل في مجال الكيمياء، وهي من نصيب العلماء الثلاثة "جاك دوبوشيت" و"يواكيم فرانك" و"ريتشارد هندرسون"، وذلك لتطويرهم مجهر تبريد إلكتروني، Cryo-EM، عالي الدقة في تجميد الجزيئات الحيوية، وهو ما يعطي أهمية حاسمة في العديد من مجالات البحث، لا سيما فيروس زيكا الذي يسبب تلف الدماغ لدى الأطفال حديثي الولادة.

ويمكن لمجهر التبريد الإلكتروني المطور السماح بتصوير الجزيئات الحيوية بعد تجميدها، بحيث تظل محتفظة بشكلها الطبيعي.

أما عن الفائزين الثلاثة، فالعالم "جاك دوبوشت" ولد في سويسرا، ويبلغ من العمر 75 عاما، أما "يواكيم فرانك" ولد في ألمانيا ويبلغ 77 عامًا، و"ريتشارد هندرسون"، قائد البرنامج، ولد في اسكتلندا ويبلغ 72 عامًا.

وقالت الجمعية في بيان صحفي: "تكنولوجيا مجهر التبريد تعتبر ثورة في مجال الكيمياء الحيوية".

يذكر أن جائزة نوبل في الفيزياء أعلنت بالأمس، وفاز بها ثلاثة علماء أمريكيين، هم "راينر فايس"، من أصل ألماني، و"باري باريش" و"كيب ثورن"، وذلك عن لمساهماتهم الحاسمة في مشروع "ليجو" المعني بملاحظة موجات الجاذبية، وقبلها بيوم أعلن الفائزين بجائزة نوبل في مجال الطب، وكانت من نصيب ثلاثة علماء أمريكيين، هم "جيفري هول" و"مايكل روزباش" و"مايكل يونج"، وذلك لاكتشافهم المتعلق بالآليات الجزيئية المسيطرة على إيقاع الساعة البيولوجية للإنسان.

وسيجري الإعلان عن أسماء الفائزين بجوائز نوبل في المجالات الأخرى خلال الأسبوع الجاري أيضا، وتمنح جوائز "نوبل" وفقا لوصية رجل الصناعة السويدي الفريد نوبل، مخترع الديناميت، فيما عدا جائزة نوبل في الاقتصاد.

وتجدر الإشارة إلى أن قيمة الجوائز ارتفعت هذا العام إلى 9 ملايين كرون، أي 1.1 مليون دولار، لكل جائزة، ويتم تسليم الجوائز للفائزين سنويا في العاشر من ديسمبر، وهي ذكرى وفاة نوبل.