loading...

ثقافة و فن

إبراهيم عيسى: «مولانا» حقق إيرادات أكثر من أفلام محمد رمضان

جانب من الندوة

جانب من الندوة



قال الكاتب الصحفي إبراهيم عيسى، إن فيلم مولانا يمثل نقلة نوعية في السينما المصرية، مشيرًا إلى أنه تمكن من النجاح جماهيريًا وحقق إيرادات فاقت أفلام محمد رمضان، وأكد أن ذلك يؤكد أن الجمهور المصري مثقف وواعٍ ولا يهتم بنوعية أفلام واحدة فقط.

وأضاف عيسى، خلال الندوة التي أقيمت للفيلم على هامش مهرجان الإسكندرية السينمائي، الاثنين، إن الفيلم نجح رغم منعه من العرض في جميع الدول العربية باستثناء لبنان التي عرضته بعد حذف 14 دقيقة منه.

وأشار مؤلف مولانا إلى أن الفيلم نجح كذلك في الوصول للجمهور بسبب صناعه ونجومه وعلى رأسهم المخرج مجدي أحمد علي والفنان عمرو سعد الذي حصد 4 جوائز دولية عن دوره في الفيلم والذي أداه بشكل جيد وشجاع.

وأكد عيسى أن فيلم مولانا أكد أن الجمهور المصري يحتاج إلى نوعيات مختلفة من الأفلام ولا يجب اقتصار الأمر على نوعية واحدة وأن المعيار لا يرتبط دائما بالإيرادات، وإنما ضروري أن تكون هناك رسالة أيضا.

ولفت مؤلف «مولانا» إلى أن الفيلم في الأساس كان حلم المخرج مجدي محمد أحمد، رغم صعوبة الفكرة، مضيفا: "عمل مولانا كان صعبا ولا يمكن أن يخرج للنور وينجح سوى بإصرار صانعيه".

من جانبه، قال المخرج مجدي أحمد علي إن عمرو سعد بطل «مولانا» ذاكر دوره جيدًا وأجاد في تقمصه بطريقة مدهشة، مؤكدًا أنه فنان دؤوب جدا ويبحث عن النجاح والاختيار الجيد للأدوار.

من جانبه اعتذر الفنان عمر سعد بطل العمل عن عدم حضور الندوة لأسباب شخصية.