loading...

أخبار مصر

الحسيني: ليه ننصب محكمة تفتيش ليوسف زيدان؟ (فيديو)

يوسف زيدان

يوسف زيدان



استنكر الإعلامي يوسف الحسيني، اليوم الأربعاء، الهجوم الذي يشنه البعض على على الأديب يوسف زيدان، بعد تصريحاته الأخير عن الزعيم الراحل أحمد عرابي.

قال الحسيني، خلال برنامج «بتوقيت القاهرة»، المذاع على قناة «أون لايف»: «يوسف زيدان يتحدث عن قراءة جديدة للتاريخ من وجهة نظرة، وهناك من سبقه بنظرة جديدة للتاريخ ومن نفس الزاوية»، متسائلًا: «إحنا ليه فجأة خدنا قرار نصب محكمة تفتيش ليوسف زيدان، فهل هناك شخصيات مقدسة في التاريخ؟، ولا توجد أي قداسة لشخصية في التاريخ، فالقداسة الوحيدة اللي موجودة هي لله عز وجل والكتب السماوية فقط».

وأضاف: «زيدان لديه حجة ما في التاريخ، ومنْ لديه حجة أخرى فليناظره في مناظرة علمية بحثية يحضرها باحثين في نفس المجال، أنا عارف إن زيدان مش هيوافق على المناظرة لعلمه أنها ستتحول إلى محكمة تفتيش». 

كان الكاتب والمفكر يوسف زيدان، خلال حواره مع الإعلامي عمرو أديب، مساء السبت، ببرنامج «كل يوم»، عبر فضائية «ON E»؛ أكد أن المناهج الدراسية بها الكثير من الأخطاء، مثل وقوف أحمد عرابي أمام الخديوي، متابعًا: «عرابي عمره ما شاف الخديو، ولا عمره قاله (لقد خلقنا الله أحرارًا)، عرابي ضيّع البلد ودخلنا في استعمار 70 سنة من الإنجليز، ولا كان عنده مخابرات عسكرية ولا أي حاجة وعاوز يحكم.. مسكين، والأفلام الهندي اللي درسناها شوشت على دماغنا».

كما ذكر «زيدان»، أن «مصر للقرن الرابع الهجري ما دخلتش الإسلام، وما كنتش بتتكلم عربي خالص، والناس فاهمة إن عمرو بن العاص جِه وخلى مصر مسلمة وده ما حصلش، عمرو بن العاص جِه فتح الإسكندرية مرتين، وعمل معسكر اسمه الفسطاط، وقعدوا فيه يطلعوا بالخيول وياخدوا فلوس من الناس علشان يحموهم، وفي العصر الفاطمي مصر دخلت الإسلام واتكلمت بالعربي». وكان صاحب «ظل الأفعى»، وصف صلاح الدين الأيوبي بـ«واحد من أحقر الشخصيات في التاريخ الإنساني».

وقال في حوار تلفزيوني، 10 مايو الماضي، إن «صلاح الدين الأيوبي حرق مكتبة القصر الكبير التي كانت إحدى أهم المكتبات في العالم بدعوة سياسية معتادة حتى الآن وهى مواجهة الفكر الشيعي»، مشدّدًا على أنه «ارتكب جريمة إنسانية بمنع الفاطميين الذين حكموا مصر 250 سنة من التناسل عندما عزل الذكور بداية من المولود وحتى الرجال في عمر 100 عام في منطقة بعيدًا السيدات، بحيث لا يروا أنثى حتى يقطع نسلهم».